الحرس الثوري حرر ناقلة النفط بعد سيطرة البحرية الأميركية عليها
دولي سياسة

إيران تبث صورًا لسيطرة قواتها على ناقلة نفط ببحر عُمان.. وواشنطن ترد

طهران | جو-برس

نشر الحرس الثوري الإيراني يوم الأربعاء صورًا لما قال إنها عملية تحرير ناقلة نفط استولت عليها البحرية الأميركية في بحر عمان، وهو ما نفته الولايات المتحدة.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن العملية تخص ناقلة النفط ثوذيس (SOTHYS)، التي تحمل علم فيتنام.

وأوضح البنتاغون أن قوات إيرانية سيطرت على الناقلة الفيتنامية في 24 أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وكانت البحرية الأميركية على بعد أمتار قليلة جدًا من موقع العملية لكنها آثرت عدم التدخل أو الإعلان عن العملية حفاظًا على مفاوضات فيينا النووية، بحسب البنتاغون.

وقامت مجموعة من القوارب السريعة باقتياد الناقلة من المياه الدولية إلى المياه الإقليمية الإيرانية، كما يقول البنتاغون.

واتخذت الطائرات الأميركية إجراءات الحماية المناسبة خلال العملية، في حين اكتفت القوات الأميركية بالمراقبة فقط.

وقال موقع مارين ترافيك المتخصص في مراقبة حركة السفن إن الناقلة ثوذيس متوقفة في ميناء بندر عباس الإيراني منذ 31 أكتوبر تشرين الأول الماضي.

الرواية الإيرانية

وتختلف الرواية الأميركية للأحداث عن نظيرتها الإيرانية التي تقول إن ناقلة النفط محل الحديث هي ناقلة إيرانية حاولت واشنطن احتجازها.

وفي وقت سابق اليوم، قال التلفزيون الإيراني إن الحرس الثوري حرر ناقلة نفط بعد سيطرة البحرية الأميركية عليها في بحر عمان.

وأوضح التلفزيون الإيراني أن قوة من بحرية الحرس الثوري نفذّت إنزالًا عسكريًا على الناقلة المحتجزة قبيل تحريرها.

ولم يحدد التلفزيون توقيت العملية ولا تفاصيلها.

لكن وكالة “فارس” شبه الرسمية قالت إن قوات تابعة للجيش الأميركي احتجزت ناقلة إيرانية في البحر ونقلت شحنتها إلى ناقلة أخرى تابعة لواشنطن ونقلتها إلى جهة مجهولة.

وأضافت “القوات البحرية التابعة للحرس الثوري نفذت بدورها عملية إنزال على الناقلة وسيطرت عليها ووجهتها فورًا إلى المياه الإقليمية الإيرانية”.

وأشارت الوكالة إلى أن عدة سفن حربية ومروحيات تابعة للجيش الأميركي حاولت استعادة السيطرة على الناقلة، لكن هذه المحاولات “فشلت في تغيير مسير الناقلة”.

ونقلت الوكالة عن السلطات الإيرانية تأكيدها أن الناقلة المحتجزة وصلت إلى المياه الإيرانية، على الرغم من أن “عدة قطع بحرية أميركية تدخلت مجددا بجهود أكبر لقطع مسير الناقلة وتغييره”.

المصدر: وكالات