خليج سياسة

هلا التويجري أول امرأة تترأس هيئة حقوق الإنسان السعودية

الرياض | جو-برس

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يوم الخميس أمرا بتعيين هلا التويجري رئيسا لهيئة حقوق الإنسان بمرتبة وزير خلفا للدكتور عواد العواد، الذي أعفي من منصبه.

وهذه هي المرة الأولى التي تشغل فيها امرأة هذا المنصب منذ تأسيس الهيئة عام 2005.

وكانت التويجري تشغل منصب الأمين العام لمجلس شؤون الأسرة بالمملكة منذ يونيو حزيران 2017.

وتترأس التويجري فريق تمكين المرأة في “مجموعة العشرين” وهي أيضاً مستشارة إدارية في وزارة التنمية البشرية منذ أبريل نيسان 2021.

وتشغل التويجري أيضا عضوية اللجنة الاستشارية لـ”جائزة الأميرة نورة للتميز النسائي”، وعضوية المجلس الاستشاري للبرنامج الثقافي في “الجمعية العربية السعودية للثقافة والتراث”.

كما تشغل التويجري عضوية لجنة المرأة في لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا “إسكوا”، ولجنة عمل المرأة في “منظمة العمل العربية”.

وسبق أن شغلت التويجري منصب وكيل قسم اللغة الإنجليزية وآدابها بكلية الآداب في “جامعة الملك سعود” كما شغلت منصب وكيل الكلية، وكانت معيدة فيها بعد تخرجها.

والعام الماضي، نالت التويجري “وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الثانية”، وهي حاصلة على دكتوراه في الأدب الإنجليزي من جامعة الملك سعود”.

وأمر العاهل السعودي بتعيين عواد العواد، الذي ترأس الهيئة منذ أغسطس آب 2019، مستشارا بالديوان الملكي بمرتبة وزير، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.