خليج دولي سياسة

أمير قطر يلتقى بوتين ويتلقى رسالة خطية من بايدن

الدوحة | جو-برس

التقى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد، يوم الخميس، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وتلقى رسالة خطية من الرئيس الأميركي جو بايدن.

واجتمع أمير قطر مع الرئيس الروسي على هامش مؤتمر في العاصمة الكازاخية أستانة، في أول لقاء لهما منذ الحرب الروسية الأوكرانية.

وأكد الزعيمان قوة العلاقات بين البلدين وقالا إنها تتطور بشكل ملموس.

ويحظى البلدان بعلاقات قوية على مستوى الاقتصاد وهما أيضا يلعبان دورا محوريا في سوق الغاز العالمية.

ويأتي لقاء بوتين والشيخ تميم بن حمد بعد يومين من لقاء جمع الرئيس الروسي بنظيره الإماراتي الشيخ محمد بن زايد.

وتلقى أمير قطر رسالة من الرئيس الأميركي جو بايدن، تتعلق بتعزيز التعاون وعددا من القضايا المشتركة.

وتأتي الرسالة في ظل سجال أميركي سعودي متزايد على خلفية قرار “أوبك+” خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يوميا بدءا من نوفمبر تشرين الثاني المقبل.

وزادت إدارة جو بايدن من لهجتها الحادة تجاه السعودية وقالت إنها ستعيد النظر في علاقتها مع الرياض وفق مبادئها.

وقال مسؤولو المملكة إن قرارات إنتاج النفط تتخذ وفق معطيات السوق، وإنها ليست مسيّسة.

وتعول الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون على قطر من أجل تعويض أي نقص محتمل في الغاز الروسي الذي كان يمثل 40% من استهلاك أوروبا قبل اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية.

ويضغط نواب أميركيون على إدارة بايدن من أجل نقل القوات وبطاريات الدفاع الجوية الموجودة في السعودية إلى بلد آخر في المنطقة، بحسب ما نقلته “سي إن إن”، يوم الأربعاء عن مسؤولين.

ومن المقرر أن يلتقي الشيخ تميم بن حمد، يوم الجمعة، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي قال مرارا إنه يبذل جهودا كبيرة لتهدئة الحرب وتخفيف تداعيتها.

وتبذل تركيا، الحليف الاستراتيجي للدوحة، جهودا لترتيب لقاء بين بوتين وبايدن على هامش قمة العشرين التي ستنطلق منتصف الشهر الجاري في إندونيسيا.

ولم يستبعده الرئيس الأميركي عقد لقاء مع بوتين، لكن البيت الأبيض أكد أنه لا خطط لهذا الاجتماع حتى الآن.