الدول العربية تدعو لحل قضية فلسطين عبر مفاوضات جديدة

دعت الدول العربية لإطلاق مفاوضات جديدة بين الفلسطينيين وسلطة الاحتلال الإسرائيلي، بغية التوصل إلى حل يضمن حقوق الفلسطينيين ويلبي طموحاتهم.

جاء ذلك خلال الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب الذي عُقد الاثنين 8 فبراير شباط بمقر الجامعة العربية في القاهرة بطلب من مصر والأردن.

وأكد الاجتماع رفض العرب أية مشروعات أو خطوات إسرائيلية أحادية تؤثر سلبًا على حقوق الشعب الفلسطيني وتخالف القانون الدولي وتقوّض حل الدولتين الذي لا بديل عنه.

وخلال الاجتماع، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط: “ليس أمامنا سوى تمهيد الطريق لمسار التفاوض”.

وأضاف: “ندعو جميع الأطراف الدولية ذات المصداقية والتأثير، إلى أن تبذل جهداً حقيقياً لإطلاق عملية سياسية يكون لها أفق زمني واضح”.

وتعتبر الدعوة خطوة أولى جديدة على طريق عودة العرب إلى قضية فلسطين التي تراجعت بشكل كبير خلال السنوات الأربع الماضية.

وبحث الاجتماع آلية التعامل مع قضية فلسطين وفق المؤشرات القادمة من إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن.

ويأتي هذا التحول في الموقف العربي الذي شهد جنوحًا غير مسبوق نحو التطبيع مع دولة الاحتلال خلال العام االمنصرم.

وتوقفت المفاوضات بين الفلسطينيين سلطة الاحتلال منذ 2014، بسبب رفض الأخيرة وقف الاستيطان في الأراضي المحتلة، والقبول بحدود 1967 كأساس للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.

شارك