بوتين متمسك بمطالبه.. آخر تطورات الحرب الروسية الأوكرانية

كييف | جو-برس

مع دخول الغزو الروسي لأوكرانيا يومها الحادي عشر، تتصاعد احتمالات شن الجانب الروسي هجومًا موسعًا على العاصمة كييف لبسط سيطرتها عليها.

وشهدت كييف خلال الأيام الماضية قصفًا روسيًا عنيفًا ومحاولات حصار مستمرة، فيما نزح أكثر من 1.5 مليون شخص إلى دول أوروبا المجاورة.

آخر تطورات الحرب الروسية الأوكرانية في يومها الـ11

  • الرئيس الروسي أبلغ نظيره الفرنسي أنه ما يزال متمسك بتحقيق أهدافه سواءً بالتفاوض أو بالقوة.
  • قال مسؤول في الرئاسة الفرنسية إن الرئيس ساركوزي لمس من بوتين عزمًا على “تحييد أوكرانيا ونزع سلاحها”.
  • تتلخص مطالب بوتين في (الاعتراف بسيادة روسيا على شبه جزيرة القرم التي استولت عليها من أوكرانيا عام 2014- الاعتراف بجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الانفصاليتين شرقي أوكرانيا- التخلي تمامًا عن حلم الانضمام لحلف الناتو).

 

  • الحكومة الأوكرانية دعت سكان العاصمة للاحتماء بالملاجيء.
  • أبدى قرابة 20 ألف متطوع أجنبي أغلبهم من أوروبا عن استعدادهم للانخراط في صفوف القتال ضد الروس (بحسب وزير الخارجية الأوكراني ديمترو كوليبا).

وساطة إسرائيلية

  • رئيس وزراء الاحتلال نفتالي بينيت أجرى مشاورات في موسكو وبرلين واتصل بكييف.
  • الحكومة الأوكرانية: القصف الروسي حال دون فتح ممرات إنسانية.

 

تحذير روسي

  • وزارة الدفاع الروسية: استخدام مطارات دول أخرى لشن هجمات علينا سيعتبر مشاركة في الحرب.
  • وزارة الدفاع الروسة: دمرنا القدرات الجوية الأوكرانية تقريبًا.
  • وزارة الدفاع الروسية: سنقصف المطارات العسكرية وندعو الجميع لمغادرتها.
  • الحكومة الأوكرانية تتوقع قصفًا للعاصمة كييف.

 

تصريحات بلينكن

  • وزير الخارجية الأميركي: لن ننشر جنودًا في أوكرانيا ولن نرسل طائراتنا لمواجهة الطائرات الروسية.
  • بلينكن: نسعى لوقف الحرب الحالية وليس لبدء حرب أوسع.
  • بلينكن: أكدنا مرارًا أننا لن ندخل صراعًا مباشرًا في أوكرانيا.
شارك