ستة أفلام عربية بمهرجان برلين السينمائي للعام الجاري

أعلن مهرجان برلين السينمائي الدولي عن مشاركة 6 أفلام من الشرق الأوسط في فعاليات الدورة الـ71، والذي يبدأ عروضه مطلع مارس/آذار المقبل ويستمر حتى الخامس من الشهر نفسه.

الفلسطيني “زي ما أنا عايزة”

تشارك المخرجة الفلسطينية سماهر القاضي ضمن مسابقات أفضل فيلم وأفضل إخراج وجائزة لجنة التحكيم الخاصة في قسم “المنافسات” بالمهرجان، بفيلمها التسجيلي من كتابتها وإخراجها، “زي ما أنا عايزة”.

ويناقش الفيلم حالة أن تكون امرأة عربية في مجتمعات الشرق الأوسط، وهو إنتاج مشترك بين منتجين من مصر وفلسطين وفرنسا والنرويج.

ويُعرض الفيلم خلال الأسبوع الأول من مارس/آذار على أن تعلن نتائج المسابقة في يونيو/حزيران من العام الجاري.

فيلمان من مصر

واختارت إدارة مهرجان برلين السينمائي الدولي الفيلم المصري “سعاد” للمخرجة آيتن أمين، للمشاركة ضمن “قسم البانوراما” لدورة هذا العام.

ويأتي هذا العرض ليكون المشاركة الثانية للفيلم في مهرجان عالمي، إذ شارك ضمن الاختيارات الرسمية لمهرجان “كان” السينمائي العام الماضي.

ويطرح الفيلم أسئلة حول أثر العالم الافتراضي على العلاقات الشخصية، وتدور أحداثه بين الدلتا والإسكندرية شمال مصر، وهو من بطولة بسنت أحمد وبسملة الغايش، وكتابة السيناريست محمود عزت.

ويبدو أن دلتا النيل المصرية حاضرة بقوة في عروض المهرجان الألماني لهذا العام، فبعد الفيلم الروائي “سعاد”، يعرض فيلم “سبع سنوات حول دلتا النيل” للمخرج شريف الزهيري، ضمن عروض قسم “المنتدى الموسع”.

ويستعرض الفيلم واقع الحياة اليومية في مدن الدلتا المصرية، التي بدأ شريف الزهيري السفر عبرها خلال 7 سنوات بعد قيام الثورة المصرية في 2011، لينتج فيلما مدته 5 ساعات ونصف الساعة، يستعرض خلالها الحياة اليومية في إقليم الدلتا على هامش الثورة.

فيديو وفيلمان من لبنان

ويشارك لبنان أيضا بفيلمين ضمن “قسم البانوراما”، “حرب ميغيل” للمخرجة إليان الراهب، والتي ترافقنا في رحلة مع رجل شاذ جنسيًا هرب من الحرب والقمع في لبنان إلى مدريد الواعدة في فترة ما بعد دكتاتورية الجنرال فرانكو.

ويمضي بطل الفيلم 37 عامًا قبل أن يعود إلى لبنان لمواجهة حربه الداخلية في مسقط رأسه. وكان مشروع الفيلم قد فاز بمنحة “روبرت بوش” ضمن فعاليات مهرجان برلين عام 2016.

وفي “قسم البانوراما” أيضا يشارك اللبناني جورج بيتر برباري بأولى تجاربه الإخراجية بعنوان “وفاة بريء وخطيئة عدم العيش”.

ويفكك الفيلم طقسا ذكريا عالميا لكن في بلد يعاني تحت عدة ضغوط تاريخية وطائفية واقتصادية واجتماعية.

ويشارك هايج إيفازيان بعرض فيديو تشكيلي بعنوان “كل نجومك تضع التراب على حذائي” في عرضه العالمي الأول بقسم “المنتدى الموسّع” في دورته الـ16 والتي تحل في الدورة الـ71 من مهرجان برلين السينمائي الدولي.

المصدر: الجزيرة

شارك