مع تصاعد الخلاف بينهما.. عباس يفصل “القدوة” من مؤسسة “ياسر عرفات”

قرر رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، الخميس، إقالة القيادي في حركة فتح، ناصر القدوة من رئاسة مجلس إدارة مؤسسة ياسر عرفات وعضوية مجلس أمنائها.

وقالت وكالة “وفا” الرسمية، إن عباس كلف عضو مجلس إدارة المؤسسة المستشار علي مهنا قائمًا بأعمال رئيس مجلس الإدارة لمدة ثلاثة شهور.

يأتي ذلك بعد أيام من وقف السلطة الفلسطينية للدعم المالي عن المؤسسة التي تأسست بموجب مرسوم رئاسي عام 2007، لغاية المحافظة على تراث الرئيس الفلسطيني الراحل.

وكانت اللجنة المركزية لحركة “فتح”، قد قررت فصل عضو لجنتها المركزية، القدوة من الحركة، على خلفية مواقف اعتُبرت “متجاوزة للنظام الداخلي للحركة وقراراتها”.

وكان القدوة، وهو ابن شقيقة الرئيس الراحل ياسر عرفات، أعلن في وقت سابق نيته تشكيل قائمة تحت اسم “الملتقى الوطني الديمقراطي”، لخوض الانتخابات التشريعية المقرر عقدها في 22 أيار مايو المقبل.

والقدوة (68 عاما) انتخب عضوا في اللجنة المركزية لحركة “فتح” عام 2009.

ومنتصف كانون الثاني يناير الماضي، أصدر الرئيس عباس مرسومًا حدد بموجبه مواعيد الانتخابات خلال العام الجاري.

وستجرى الانتخابات التشريعية في 22 مايو أيار، فيما ستجرى الانتخاابت الرئاسية في 31 يوليو تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس آب.

ويأتي فصل القدوة ضمن مسلسل التصدعات الكبير الذي بات يضرب حركة فتح مع دنو موعد الانتخابات التي سيخوضها عباس.

شارك