جيش الاحتلال يعلن سقوط صاروخ على “بئر السبع” خلال وجود نتنياهو

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي  سقوط قذيفة في منطقة مفتوحة قريبة من بئر السبع جنوب الأراضي المحتلة، وذلك بالتزامن مع زيارة كان يجريها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو للمدينة.

وقال جيش الاحتلال إن القذيفة أطلقت من قطاع غزة، ولم يتحدث عن وقوع خسائر. 

ونشر صحفي في هيئة البث العبرية الرسمية “كان” مقطع فيديو يظهر خروج رئيس الحكومة من مطعم في بئر السبع أثناء جولة انتخابية، لكنه أشار إلى أن سقوط الصاروخ أعقب خروج نتنياهو من المطعم.

ونقل موقع “i24 NEWS” العبري أن نتنياهو كان يقوم بزياره الى نشطاء الليكود في بئر السبع، وظهر هناك ببث مباشر عبر فيسبوك.

وقالت “الجزيرة” إن الصاروخ المذكور يعد من الصواريخ المتوسطة المدى التي تملكها المقاومة الفلسطينية والقادرة على بلوغ أهداف في “إسرائيل” بعمق يصل إلى 40 كيلومترًا.

في غضون ذلك، أجرى وزير الجيش بيني غانتس مشاورات أمنية بعد إطلاق الصاروخ. 

وهذه هي القذيفة الأولى التي يتم إطلاقها منذ بداية هذا العام، وكانت آخر قذيفة أطلقت على منطقة بئر السبع في نوفمبر تشرين الأول 2019 . 

شارك