رئيس وزراء إيطاليا يصف أردوغان بـ”الديكتاتور”.. وتركيا تصف التصريحات بـ”القبيحة”

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الخميس، إن بلاده تدين بشدة التعليقات “القبيحة” لرئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي.

واتهم دراغي الرئيس رجب طيب أردوغان بإهانة رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين هذا الأسبوع.

وقال دراغي إن من الضروري التعامل بصراحة مع “الطغاة”. وقالت وكالة الأناضول التركية للأنباء إن وزارة الخارجية استدعت السفير الإيطالي لدى أنقرة بسبب تلك التعليقات.

وأدان جاويش أوغلو التصريحات “الشعبوية غير المقبولة” لرئيس الوزراء الإيطالي.

وكانت فون دير لاين فوجئت عندما جلس شارل ميشال رئيس المجلس الأوروبي على المقعد الوحيد المتاح بجوار أردوغان في قصره الرئاسي يوم الثلاثاء.

وفي مقطع مصور للواقعة وقفت رئيسة المفوضية لبرهة وأتت بحركة تنم عن دهشتها قبل أن تجلس على أريكة مجاورة للمقعدين الرئيسيين.

اتهامات تركية

وحمّلت تركيا الخميس الاتحاد الأوروبي مسؤولية الحادث البروتوكولي بشأن ترتيبات الجلوس التي أدت إلى ترك رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا دون مقعد للحظات خلال لقاء الرئيس أردوغان.

ونددت تركيا بـ”اتهامات جائرة” في حقها، مؤكدة أن ترتيبات الجلوس اقترحها الجانب الأوروبي.

لكن دائرة البروتوكول في المجلس الأوروبي أوضحت الخميس أنه لم يسمح لها بالوصول مسبقًا إلى القاعة التي استضافت الاجتماع.

وكان جاويش أوغلو، قال خلال مؤتمر صحفي، إن “مطالب الاتحاد الأوروبي احترمت، إذ إن ترتيب المقاعد تم بطلب منهم”.

وقال إن “تركيا دولة راسخة الجذور وهذه ليست المرة الأولى التي نستقبل فيها قادة أجانب على كل المستويات”.

شارك