فاينينشال تايمز: الهند تواجه أسوأ حرائق غابات منذ سنوات

قالت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية، الأحد، إن الهند تتعرض لأسوأ مواسم حرائق الغابات منذ سنوات، وذلك بعدما انتشرت حرائق الغابات في جميع أنحاء ولاية أوتارانتشال المطلة على جبال الهيمالايا.

وسجلت إدارة غابات أوتارانتشال 1500 حريق في الولاية حتى الآن، بعد أن اشتدت الحرائق خلال أبريل نيسان الجاري مع اقتراب فصل الصيف وموسم الجفاف في شمال الهند.

وتتعرض منطقة الهيمالايا الهندية لحرائق الغابات في النصف الأول من كل عام، بسبب مجموعة من العوامل بما في ذلك ارتفاع درجات الحرارة قبل الصيف وحرق بقايا المحاصيل كجزء من الممارسات الزراعية المحلية.

وقال علماء للصحيفة إن الشتاء الماضي كان على ما يبدو جافًا بشكل خاص، وربما كان الأكثر جفافًا في العقد الماضي، ما أدى إلى تفاقم الحرائق عبر الجبال، فضلًا عن تعرض دولة نيبال المجاورة لموسم حرائق شديد، مما جعل العاصمة كاتماندو تتغطى بالضباب الدخاني.

وانتشر آلاف الأفراد من السلطات المحلية في ولاية أوتارانتشال، للسيطرة على الحرائق، لكن السكان المحليين يخشون من أن الأمر قد يصبح طبيعيًا بعد ذلك.

 

وقال أتول ساتي، ناشط بيئي يقيم في الولاية، إن “الغابة هي ثروة أوتارانتشال الكبيرة.. وموردنا الرئيسي.. وإذا فقدناها، فلن تكون خسارة للولاية فحسب، بل ستكون خسارة للهند والعالم”.

وأوضح ساتي أن النمو السكاني السريع في المنطقة يزيد من الضغوط على غابات الهيمالايا، مما يجعل جهود السيطرة على الحرائق أكثر صعوبة.

شارك