رئيس وزراء السودان يدعو نظيريه المصري والإثيوبي لاجتماع قمة طارئ

قالت وكالة السودان للأنباء الثلاثاء إن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك دعا نظيريه المصري مصطفى مدبولي والإثيوبي آبي أحمد إلى اجتماع قمة خلال 10 أيام لتقييم مفاوضات سد النهضة الإثيوبي بعد وصولها إلى طريق مسدود.

وقالت الوكالة إن الاجتماع سيبحث والاتفاق على الخيارات الممكنة للمضي قدمًا في التفاوض وتجديد الالتزام السياسي للدول الثلاث بالتوصل لاتفاق في الوقت المناسب وفقًا لاتفاق المبادئ الموقع عليه بين الدول الثلاث يوم 23 مارس آذار 2015.

وتأتي هذه الدعوة بعد أسبوع من فشل اجتماعات كينشاسا في التوصل إلى اتفاق برعاية الاتحاد الأفريقي، حيث تبادلت مصر والسودان من جهة وإثيوبيا من جهة أخرى الاتهامات بالمسؤولية عن الفشل.

وتصر أديس أبابا على الملء الثاني للسد في يوليو تموز المقبل حتى من دون اتفاق، في حين تتمسك القاهرة والخرطوم بالتوصل إلى اتفاق يحافظ على منشآتهما المائية ويضمن استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل‎.

وشهدت الأيام الأخيرة تصعيدًا بين الأطراف حيث هددت مصر من المساس بحصتها من مياه النيل وقالت إن كل السيناريوهات مفتوحة في هذا الأمر.

شارك