إيران تصف أنباء حدوث مفاوضات مع السعودية بـ”غير الدقيقة”

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده إن التقارير الصحفية بشأن إجراء محادثات إيرانية سعودية تحتوي معلومات غير دقيقة.

 

وخلال مؤتمر صحفي يوم الاثنين، وصف خطيب زاده تلك التقارير التي أفادت بعقد محادثات إيرانية سعودية مباشرة في بغداد بأنها “تحتوي تناقضات كثيرة ومعلومات غير دقيقة”.

 

وأضاف أن طهران لطالما رحبت بالحوار مع السعودية، لقناعتها بأن ذلك يصب في مصلحة دول وشعوب المنطقة حسب تعبيره.

 

وكانت صحيفة فايننشال تايمز قالت يوم الأحد، إن محادثات جرت بين مسؤولين سعوديين وإيرانيين رفيعي المستوى في التاسع من أبريل نيسان الجاري بالعاصمة العراقية بغداد.

 

وتهدف اللقاءات لإصلاح العلاقات بعد خمس سنوات من القطيعة الدبلوماسية، غير أن مسؤولًا سعوديًا نفى للصحيفة إجراء أي محادثات بين الجانبين.

 

لكن وكالة رويترز قالت لاحقًا نقلًا عن مصادر إيرانية وإقليمية إن محادثات مباشرة جرت في محاولة لتخفيف التوتر بين البلدين، وركزت على ملفي اليمن ولبنان.

شارك