سواريز يفتح النار على كومان ويهاجم بارتوميو: اتصلوا بي لإقناع ميسي بالبقاء

مدريد-جوبرس

وجه المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز انتقادات إلى الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة الإسباني، متهما إياه بالافتقار إلى السمات الشخصية، وانتقد جوسيب بارتوميو الرئيس السابق لبرشلونة أيضًا.

وجاءت انتقادات سواريز (34 عامًا) وذلك بعد نحو 3 أيام من قيادة أتلتيكو مدريد للتتويج بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم في الموسم الأول له مع الفريق عقب رحيله المفاجئ عن برشلونة.

وسجل سواريز 21 هدفًا خلال 32 مباراة شارك بها في الدوري مع أتلتيكو، من بينها هدفان حسما آخر مباراتين أمام أوساسونا وبلد الوليد، وكانا السبب المباشر في تتويج فريقه بالليغا بعد غياب 7 سنوات.

وتحدث اللاعب عن مدى الألم الذي لحق به بعد رحيله عن برشلونة، وظهرت مشاعره بشكل علني عقب تتويج أتلتيكو باللقب المحلي عندما أجهش في البكاء أمام الكاميرات.

وقال سواريز خلال تصريحات في برنامج “إل بارتيدازو” بالإذاعة الإسبانية “دائمًا ما شعرت بالامتنان لبرشلونة ولن أعاديه، لقد أعطوني كل شيء وأتاحوا لي الوصول للنخبة”.

وأضاف “لكن بالتأكيد الرئيس (بارتوميو) قال كل شيء في الصحافة بدلًا من الاتصال بي، وعندما أرادوا بقاء ميسي اتصلوا بي لإقناعه، للحديث إلى (أنطوان) غريزمان، إذًا لماذا لم يتصلوا بي عندما أرادوا رحيلي؟”.

واستطرد اللاعب “كومان قال لي إنني لست ضمن خططه، ثم قال إننا إذا لم نسو الأمر بحلول الغد فإنك ستعود إلى مخططي وسأعتمد عليك أمام فياريال”.

وأوضح “رأيت حينها أن الرجل ليس لديه شخصية، لم يكن قويًا بشكل كاف لإخباري بأنه ليس هناك حاجة لي”.

وتابع سواريز “لم يقدم لي أي شخص من إدارة برشلونة التهنئة لكني تقريبًا أرسلت لهم صورة”.

واختتم تصريحاته بأنه من المستحيل أن يرحل عن أتلتيكو قبل الموسم المقبل، في الوقت الذي أكد فيه النادي أن اللاعب سيخوض الموسم الثاني في عقده إذا أراد ذلك.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

شارك